مصر

مشروع رأس الحكمة للمواطن ومكاسب مصر من المشروع

ماذا يعني مشروع رأس الحكمة للمواطن
ومكاسب مصر من المشروع

رأس الحكمة هو المشروع الأضخم في التاريخ الاستثماري والاقتصادي في مصر، لما يمثله من أهمية كبيرة بمختلف جوانبه التي تحدث عنها الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء خلال مراسم التوقيع مع دولة الإمارات، مشروع مدينة رأس الحكمة سيعود بالنفع الإقتصادي الاستثماري على الدولة المصرية، وفقا لخارطة طريق المشروع التنموي الشامل.

شراكة اقتصادية بين الإمارات ومصر

مشروع الحكمة، مكاسب استثمارية ترسم خريطة تنمية اقتصادية شاملةلطالما تحرص مصر على تعزيز حجم الاستثمارات مع مختلف الدول خاصة الإمارات العربية المتحدة، حيث يؤكد الدكتور خليفة المحيربي عضو اللجنة التنفيذية لمجلس الإمارات للمستثمرين بالخارج والخبير العقاري العالمي، أن اتفاقية رأس الحكمة التي جرى توقيعها مؤخرا ستسهم في تعزيز علاقات الشراكة الاقتصادية بين الإمارت ومصر،

مشروع رأس الحكمة
مشروع رأس الحكمة

 

لحرصهم على إطلاق هذا المشروع العملاق الذي من شأنه أن يحول منطقة رأس الحكمة الى وجهة سياحية عالمية مميزة تستقطب ملايين الزوار والسياح سنويا، وتدفع عجلة الاقتصاد المصري، وتساعد في توفير آلاف فرص العمل، وتنفيذ مشاريع عملاقة ومميزة في مجالات مختلفة.

عوائد استثمارية جراء مشروع رأس الحكمة

أوضح البرلماني أحمد الطيبي عضو مجلس النواب أن من أهم العوائد الإستثمارية والإقتصادية والسياحية في تفعيل هذه الشراكة القوية مع دولة الإمارات، جذب استثمارات ضخمة في توقيت يعاني فيه العالم من تحديات جسيمة، مؤكدا أن صفقة تنمية مدينة رأس الحكمة على الساحل الشمالي الغربي بمبلغ إجمالي 35 مليار دولار،

يتم دفعها على دفعتين، الأولى خلال أسبوع بمبلغ 15 مليار دولار، والثانية خلال شهرين من الدفعة الأولى بمبلغ 20 مليار دولار، هي أضخم صفقة استثمار أجنبي مباشر في تاريخ مصر، موضحاً أن الصفقة تشمل خصم الوديعة الدولارية للإمارات بمبلغ 11 مليار دولار من الدفعتين وتحويلها إلى جنيه مصري البنك المركزي، مما يُعد تخفيضًا للديون الخارجية المصرية.

تحقيق الاستدامة في التنمية

وفي سياق متصل وإيمانا بأهمية تحقيق الاستدامة يوضح وكيل لجنة السياحة والطيران المدنى بمجلس النواب، أن مشروع تطوير “رأس الحكمة” عبارة عن تنمية مجتمعات عمرانية وسياحية متكاملة تشمل مدينة خضراء ذكية تضم فنادق عالمية، منتجعات سياحية، مارينا دولية لليخوت والسفن، مدارس، جامعات، مستشفيات، أحياء سكنية، منطقة حرة للصناعات الخفيفة، حي مركزي المال والأعمال، وأخيرا مطار دولي جنوب المدينة،حيث من المتوقع أن تصل إجمالي استثمارات المشروع حتى انتهاء التطوير إلى 150 مليار دولار يتم ضخها من الجانب الإماراتي كاستثمارات أجنبية مباشرة.

خلق فرص عمل جديدة

يشير الطيبي إلى أن مشروع الحكمة، سيخلق ملايين فرص عمل أثناء التطوير وبعد التشغيل، وسيعمل على تحقيق الاستقرار النقدي، وكبح جماح التضخم عن طريق الدفعات التي سيتم ضخها في الإقتصاد المصري، وهي خطوة مهمة في سبيل تحقيق أهداف التنمية المستدامة ورفع مستوى المعيشة للمواطنين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى